ارجوك انتظر...

د. حبيبة الصفار

  عرض القصص

عالمة إماراتية في مجال الأمراض الجينية

التعليم

هي المديرة التنفيذية لمركز الأبحاث التقنية الحيوية وأستاذة مساعدة في جامعة خليفة للتكنولوجيا الحيوية، تم تكريمها ضمن جائزة «الأوائل» الـ43 من جانب الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، خلال العام الماضي 2015، وتم اختيارها ضمن مجموعة «العلماء الشباب العالمية» لعضويتها، التي تضم 50 عالماً من مختلف أنحاء العالم، في سبتمبر من العام 2014، وهي أول من أنشأ خريطة جينية للأسر الإماراتية للكشف المبكر عن مرض السكري، تعمل أستاذة مساعدة في الهندسة الطبية الحيوية، ومديرة لمركز جامعة خليفة للتكنولوجيا الحيوية بجامعة خليفة، وتم اختيارها كواحدة من أكثر النساء نفوذاً في العالم العربي، بفضل أبحاثها الموسعة في مجال السكري من النوع الثاني، وتحديداً في تحديد عوامل الخطر الجينية والبيئية المرتبطة بداء السكري، كما حصلت على جائزة الإمارات الدولية الأولى للوقاية من الأمراض الوراثية في فئة أفضل باحث علمي.

للحصول على أفضل تجربة للمتصفح ، يرجى استخدام الهاتف في وضع عمودي.